قريبا.. قانون للحد من التدخين بالعراق وعقوبات بحق المخالفين

82 ‎مشاهدات Leave a comment
قريبا.. قانون للحد من التدخين بالعراق وعقوبات بحق المخالفين
قال مسؤولون في العراق إن تعديلات مقترحة لقانون التدخين ستُقدم قريبا إلى البرلمان لإقرارها، بهدف الحد من التدخين.

وقال ممثل منظمة الصحة العالمية في العراق، ثامر الحلفي إن “قانون التدخين رقم 19 لعام 2012 لا يكفي لمكافحة التدخين، ووزارة الصحة راجعته وتوصلت إلى قناعة بضرورة تعديله”.

وأوضح أن “التعديلات المقترحة ستتضمن زيادة الضرائب على منتجات التبغ”.وتابع: “اتفقنا مع وزارة المالية على فرض 500 دينار (نحو 0.4 دولار) على كل علبة سجائر، إضافة إلى منع الترويج والإعلان عن التبغ ومنتجاته”.

وأفاد بأن “الأموال التي يمكن جمعها من تلك الضرائب قد تبلغ 121 مليون دولار سنويا، وستذهب إلى دعم البرامج الصحية”.

وأردف الحلفي أن “تعديلات القانون ستُقدم خلال شهر إلى البرلمان لإقرارها”.

وفاة كل 20 دقيقة

قال وسيم كيلان، عضو برنامج مكافحة التبغ في وزارة الصحة العراقية، للأناضول، إن “مسوحات أجريناها بينت أن شخصا يموت كل 20 دقيقة لأسباب تتعلق بالتدخين”.

وأوضح أن “العراق ينفق يوميا 2 مليار دينار (نحو 1.65 مليون دولار)، لشراء التبغ ومنتجاته من الخارج”.

وأفاد كيلان بأن “نصف مراجعي عيادات طب الأطفال من الأطفال دون عمر 5 سنوات، يعانون من مشاكل تنفسية مرتبطة بالتدخين والنرجيلة”.

حظر في الأماكن العامة

أما جاسم الفلاحي، وكيل وزير الصحة العراقية، فقال إن “الوزارة ستتولى التنسيق مع الوزارات والجهات المعنية لتحقيق أهداف التعديلات الجديدة، عبر تضمين المناهج الدراسية موادا تبين خطر التدخين”.وتابع أنه “سيتم توعية المزارعين بضرورة عدم زراعة التبغ، والاتجاه نحو محاصيل بديلة”.

وبين أن “التعديلات ستتضمن نصوصا عقابية بحق المخالفين من المدخنين والمصنعين والبائعين والمروجين للتبغ، في حال مخالفتهم للقانون.

وأضاف الفلاحي أنه “سيُحظر التدخين في الأماكن العامة، داخل الهيئات الرئاسية والوزارات والمؤسسات التعليمية والمطارات والمصانع والمسارح، وغيرها”.

وبمناسبة اليوم العالمي للامتناع عن تعاطي التبغ، قال نقيب الأطباء العراقيين، عبد الأمير الشمري، في تصريح صحفي يوم 31 مايو الماضي، إن عدد المدخنين في العراق بلغ نحو 40 بالمئة من عدد السكان، وقرابة 20 بالمئة من طلاب المدارس.

وأفادت منظمة الصحة العالمية، في أحدث تقرير للعام الحالي، بأن التبغ يقتل نحو ستة ملايين شخص في إقليم شرق البحر ىالمتوسط سنويا، بينهم أكثر من خمسة ملايين متعاطون سابقون وحاليون للتبغ، وحوالي 600 ألف من غير المدخنين المعرضين للتدخين السلبي.

وشددت على أن التدخين هو أحد الأسباب الرئيسية لأمراض عديدة مزمنة، منها السرطان، أمراض الرئة، أمراض القلب والأوعية الدموي.