أنباء عن استياء بفريق مولر وترامب يعتبرها “أخبارا مزيفة”

444 ‎مشاهدات Leave a comment
أنباء عن استياء بفريق مولر وترامب يعتبرها “أخبارا مزيفة”

نُقل عن أعضاء بفريق المحقق الأميركي الخاص روبرت مولر استياؤهم من ملخص وزير العدل وليام بار الذي يبرئ الرئيس دونالد ترامب من التواطؤ مع روسيا، وهو ما اعتبره ترامب “أخبارا مزيفة”، بينما طالبت اللجنة القضائية في مجلس النواب بالاطلاع على كامل تقرير مولر.

ونقلت صحيفتا واشنطن بوست ونيويورك تايمز -عن مصادر من فريق مولر رفضت الكشف عن اسمها- أن ما عرضه الوزير يختلف عن الملخص الذي أعده فريق التحقيق، وأن الأدلة الواردة في تقرير مولر بشأن إعاقة ترامب للعدالة مقلقة وأكثر أهمية مما عرضه بار.

وأوضحت المصادر أن فريق المحقق مولر أعد ملخصات بشأن محتوى التقرير كان من المفترض أن يكشفها وزير العدل إلى العلن، لكنه كتب ملخصا آخر بمعلومات محدودة واستنتج منه براءة الرئيس.

من جهته، رفض ترامب تلك الأنباء، وقال في تغريدة على تويتر إنه لم يكن لصحيفة نيويورك تايمز أي مصادر شرعية، وهو أمر سيكون غير قانوني على الإطلاق، معتبرا أن الصحيفة تنشر أخبارا مزيفة وأنه تم إجبارها على الاعتذار عن “تقاريرها الخاطئة والسيئة جدا حوله”.

كما قال محامي ترامب إن ما عبر عنه محققون من فريق مولر ينم عن رأي موظفين غاضبين ومتحيزين ويكرهون الرئيس، على حد تعبيره. 

وشدد على أن نتائج تحقيق مولر تؤكد عدم وجود أي إعاقة للعدالة من قبل الرئيس أو تدخل روسي بالانتخابات الرئاسية التي فاز بها عام 2016. 

ووافقت اللجنة القضائية في مجلس النواب أمس الأربعاء على إصدار مذكرة تخولها الاطلاع على كامل تقرير مولر، مما يهدد بإثارة معركة قانونية تتعلق بالشهادات السرية الواردة في التقرير والتي قد تضر بترامب.    

وبعد عشرة أيام من تبرئة وزير العدل لترامب في ملخص التقرير، أمهلت اللجنة القضائية بار أياما لتسليمها التقرير الكامل طوعا مع الوثائق الملحقة به، ثم أبلغ بار الكونغرس أنه مستعد لتسليم التقرير بحلول منتصف هذا الشهر، على أن يكون مجردا من التحقيقات والاستجوابات والمواد الاستخبارية، لكن اللجنة التي يسيطر عليها الديمقراطيون صوتت أمس على تسليمها التقرير كاملا.  

ويرى الديمقراطيون أن لدى مولر سببا للشك في عرقلة ترامب للعدالة، وأن من حق الشعب الاطلاع على الصورة كاملة وليس الاعتماد فقط على حكم وزير العدل.

المصدر : الجزيرة + وكالات