بعد إعلان لقاح مودرنا.. بايدن: “سبب للأمل”.. وترامب: على المؤرخين تذكر حدوثه خلال قيادتي

102 ‎مشاهدات Leave a comment

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—تباينت آراء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والرئيس المنتخب جو بايدن تجاه إعلان شركة مودرنا عن أن لقاحها المضاد لفيروس كورونا “فعال للغاية” بنسبة تصل إلى 94,5%.

وكتب ترامب، في حسابه عبر تويتر: “تم الإعلان للتو عن لقاح آخر. هذه المرة من مودرنا، فعال بنسبة 95٪. بالنسبة لهؤلاء “المؤرخين” العظماء، أرجو أن تتذكروا أن هذه الاكتشافات العظيمة، التي ستقضي على وباء الصين، حدثت جميعها خلال قيادتي”.

في حين قال بايدن، إن الأخبار حول اللقاح الثاني تعتبر “سببًا إضافيًا للشعور بالأمل”، مُضيفا: “ما كان صحيحًا في اللقاح الأول يظل صحيحًا بالنسبة للقاح الثاني: ما زلنا على بعد أشهر. حتى ذلك الحين، يحتاج الأمريكيون إلى الاستمرار في ممارسة التباعد الاجتماعي وارتداء الأقنعة للسيطرة على الفيروس”.

وهنأ بايدن “النساء والرجال اللامعين الذين حققوا هذا الاختراق وجعلونا نقترب خطوة واحدة من التغلب على هذا الفيروس”. كما أعرب عن امتنانه للعاملين في الخطوط الأمامية “الذين ما زالوا يواجهون الفيروس على مدار الساعة”.

ويشار إلى أن هناك العشرات من اللقاحات المحتملة الأخرى قيد التطوير.

وفي وقت سابق الاثنين، قالت شركة “مودرنا” إن لقاحها التجريبي المضاد لفيروس كورونا فعال للغاية بنسبة تصل إلى 94.5٪.

وقبل أسبوع، أعلنت شركة فايزر وشريكتها الألمانية “بيو إن تك”، أن لقاحهما المرشح فعال بنسبة تزيد عن 90٪ في منع الإصابة بكورونا لدى المتطوعين.

ويوم الجمعة، زعم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن لقاح فايزر و”بيو إن تك” كان نتيجة لعملية وارب سبيد – Warp Speed ​​في البيت الأبيض لمكافحة الوباء، بيتنا قال أوغور شاهين، الرئيس التنفيذي لشركة “بيو إن تك”: “لم نحصل على دعم مباشر – من العملية، لكن كان من الجيد أن نرى كيف يحدث ذلك. تم تنظيمه وتأكدنا بالطبع من وجود تنسيق وتوافق بين بروتوكولات التجارب السريرية المستخدمة في عملية Warp Speed ​​وعملياتنا”.

وتشير نتائج الاختبارات الواعدة من مودرنا وفايزر إلى أن اللقاحات قد تكون وسيلة فعالة لمحاربة فيروس كورونا. ويتطلب كلا اللقاحين جرعتين.