موجة حر تلهب شمال شرق آسيا

441 ‎مشاهدات Leave a comment

تشهد مناطق شمال شرقي آسيا موجة غير مسبوقة من الحر، تسببت في سقوط عشرات الوفيات، ودفعت بحكومات دول لتبني قيود صارمة لترشيد استهلاك الكهرباء.

ففي اليابان أوقعت ضربات الشمس 52 قتيلاً خلال الفترة من أواخر شهر مايو/ أيار الماضي إلى مطلع أغسطس/ آب الجاري، لقي ثلثهم حتفهم الأسبوع الماضي، بحسب دائرة الإطفاء وإدارة الكوارث بالبلاد.

وذكرت وكالة الأرصاد الجوية إن جنوب اليابان شهد الاثنين ارتفاعاً غير مسبوقاً في درجة الحرارة، التي بلغت 41 درجة مئوية، وحذرت من استمرار موجة الحر في الأجزاء الغربية والوسطى والجنوبية بالبلاد طيلة هذا الأسبوع.

وفي كوريا الجنوبية.. تتخوف السلطات من أزمة طاقة جراء الطلب الشديد على الكهرباء، دفعتها لترشيد الاستهلاك، بإصدار قرارات لمنع تشغيل مكيفات الهواء في المكاتب الحكومية، ومنع استخدام المصاعد.

وتضع موجة الحر اللاهب المزيد من الضغوط على شركة توليد الطاقة التي تواجه في الأصل مشاكل تقنية، منها توقف بعض المفاعلات النووية، في الوقت الذي بلغت فيه درجة الحرارة ببعض مناطق البلاد 39.2 درجة مئوية، وهي الأعلى بكوريا الجنوبية من أكثر من عقد.

وبالمقابل، تشهد بعض أجزاء من الصين، ومنذ عدة أسابيع، ارتفاعاً استثنائياً في درجات الحرارة التي تجاوزت 40 درجة مئوية في شنغهاي، المدينة ذات الـ23 مليون نسمة.

كما أصدر مركز الأرصاد الجوية القومي بالصين الثلاثاء، تحذيراً، هو الثاني من نوعه خلال أقل من ثلاثة أسابيع، من ارتفاع درجات الحرارة في المناطق الجنوبية والوسطى بالبلاد، إلا أنها توقعت أن تخف السخونة خلال الأيام الثلاثة المقبلة.

المصدر: سي أن أن
http://bit.ly/17KNBAH